loader image

مجموعة أباريل تتعاون مع مؤسسة ” غاية ” كأحد الرعاة الداعمين لقمة ” عالم هادف ” تحت رعاية وزارة الاقتصاد.

مجموعة أباريل تتعاون مع مؤسسة غاية كأحد الرعاة الداعمين لقمة عالم هادف تحت رعاية وزارة الاقتصاد

تحالفت مجموعة أباريل، الشركة الرائدة عالمياً في مجالات الأزياء والموضة، مع شركة الاستشارات الإماراتية  ” غاية ” التي تتبنى استراتيجية  “من الهدف إلى التأثير “،  لعقد الافتتاح الأول لمؤتمر قمة ” عالم هادف ” برعاية وزارة الاقتصاد وبالشراكة مع “مجرى”، وهو صندوق وطني يُعنى بالمسؤولية المجتمعية للشركات. وتفتخر مجموعة أباريل بهذا التحالف الاستراتيجي،الذ ستقوم من خلاله برعاية هذه القمة والتأكيد على التزامها نحو الاستدامة وممارسة الأعمال ذات الأثر الهادف .

يركز هذا الحدث المحوري على تمهيد الطريق نحو اقتصاد عالمي مزدهر، ومن المقرر أن ينعقد يومي 7 و8 نوفمبر 2023 في منتجع “جيه إيه ذا ريزورت الشهير”. وتَعِد القمة ببدء حوارات محورية حول الشركات التي تتجاوز أربحاها المعايير التقليدية لترسيخ قيمة دائمة وتأثير كبير في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وقال السيد نيراج تيكشينداني، الرئيس التنفيذي لمجموعة أباريل ” يأتي دعمنا لقمة “عالم هادف ” تجسيداً لنوايا مجموعة أباريل نحو لتحقيق عالم ذاخر بالأعمال التجارية الهادفة والمستدامة. إذ ينبغي أن تهدف أعمالنا لتحقيق المسؤولية المجتمعية بجانب تحقيق الجانب الربحي. ومشاركتنا في هذه القمة تمثل مساهمتنا المحورية في هذه الحوارات الهادفة لتحقيق تغييرات ملموسة. نحن متشوقون للمشاركة في هذه الرحلة المحورية نحو تحقيق مستقبل اقتصادي مؤثر عالمياً.”

وقالت السيدة روبيرتا كالاريس، المؤسسة والرئيسة التنفيذية لشركة غاية ” نهدف من خلال قمة ” عالم هادف ” إلى إلهام الأعمال التجارية وتوحيد هدفها ليتمثل في إحداث تغييرات جذرية ذات تأثير إيجابي على المستقبل. وسيؤدي ذلك لتغيير كلي في مستقبلنا جميعاً. ونحن ممتنون بشدة لمجموعة أباريل لدعمها المستمر في هذه الرحلة الهادفة.” 

تهدف هذه القمة لطرح الحوارات الرئيسية في مجالات الأعمال التجارية، والاستدامة، والإدارة الهادفة، والمبادرات.  وسيتم تسليط الضوء على العديد من قصص النجاح المحلية لتصبح هذه القمة منصة لتحقيق التغيير الإيجابي حول العالم من خلال المقاربة بين مبادرات الاستدامة العالمية على اختلافها.

ستتم استضافة هذا الحدث بشكل سنوى وتتناوب أماكن استضافته بين الإمارات العربية المتحدة وسائر بلدان العالم، وهذا انعكاس لالتزام ” غاية ” بتبني توجه عالمي للاتصال المتبادل بما يعزز من أصر الترابط على مستوى العالم.  .

هذه القمة هي حلقة ملهمة للقادة والمنظمات والأفراد توجه مساعيهم للالتزام بتحقيق عالم هادف من خلال الحوارات البناءة، وتبادل الخبرات، وخوض محادثات واضحة وموجهة بين متحدثين بارزين وشخصيات مؤثرة من مختلف القطاعات.  وسيساهم ذلك في تحقيق الازدهار العالمي على يد الجميع. 

سيقتصر عدد ضيوف القمة على 300 شخص، من بينهم 100 من القيادات الشابة وصنّاع التغيير، لضمان وجود حوارات جدية ومؤثرة وفرص للتعارف. يمكن تقديم طلبات لحضور القمة من خلال زيارة موقع ” غاية ” www.ghaya.ae

لمحة عن مجموعة أباريل

تقف مجموعة أباريل، التكتل العالمي الرائد في مجالات الأزياء وأسلوب الحياة، على مفترق طرق الاقتصاد الحديث في مدينة دبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة. واليوم، أضحت المجموعة قادرة على تلبية احتياجات ملايين المتسوقين عبر أكثر من 2,025 متجراً وأكثر من 80 علامة تجارية وبتعيين 20,000 موظف من مختلف الثقافات.

حققت المجموعة حضوراً قوياً وراسخاً في دول مجلس التعاون الخليجي كما أنها نجحت في توسيع مجالات تسويقها في الهند وجنوب أفريقيا وسنغافورة واندونيسيا وتايلند وماليزيا ومصر. وإضافة إلى ذلك، وضعت المجموعة استراتيجيات واضحة للدخول إلى العديد من الأسواق الناشئة مثل هنغاريا والفليبين.  

تدير مجموعة أباريل العديد من العلامات التجارية العالمية الشهيرة، التي انطلقت من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأوروبا وأستراليا وآسيا، وتضم الكثير من الأسماء الرائدة في عالم الأزياء، الأحذية ونمط الحياة على غرار تومي هيلفيغر، تشارلز آند كيث، سكتشرز، ألدو، ناين وست، إروبوستال، وغيرها من الأسماء بالإضافة لعلامات تجارية رئيسية مثل تيم هورتنز، جيميز اتاليان، كولدستون كريمري، إنجلوت، ريتوالز وذلك على سبيل المثال لا الحصر.

يذكر بأن الفضل في نجاحات مجموعة أباريل ونموها المذهل يعود لرؤية وتوجيهات مؤسستها ورئيسة مجلس الإدارة سيما جنواني فيد، التي انطلقت بالشركة من القوة إلى الأقوى منذ نشأتها وعلى امتداد عقدين من الزمن.

www.apparelglobal.com

نبذة عن غاية

غاية، شركة استشارات إماراتية المنشأ تتبنى استراتيجية  “من الهدف إلى التأثير “، تهدف لتمكين القادة والأعمال في تحقيق التوازن بين النمو الاقتصادي و التقدم الاجتماعي والبيئي.  مهمة غاية تتمحور حول ترسيخ استراتيجيات الأعمال الهادفة التي تتوافق مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة للمساهمة في تطور اقتصاد مؤثر عالمياً.